المشاركات

عرض المشاركات من يوليو, 2015

صنف ممتاااااز جداا !!

صورة
كنا ثلاثتنا لا نبارح مقاعدنا إلا بعد أن يتأكد لنا أن معدة كل منا قد امتﻷت عن 

آخرها.وأن الرؤوس قد مالت إلى اﻷمام قليلا.وتبلد الحس كثيرا،وتلاحقت اﻷنفاس. 

فنسير في شارع اﻷربعين محاولة منا لتخفيف ما فعلناه بأنفسنا في ذلك المكان 

"المتبرج"فلم يكن ثمة ما يمنع أعين المارة وأنوفهم من مشاركة رواده. نعم،فالكل هناك 

يجلس على حافة الطريق الأسفلت في الهواء الطلق،متحلقين على موائد حديدية زرقاء 

بالية.وعلى كل مائدة "كورة" ألمنيوم كبيرة،تسبح في وسطها قطعة ثلج متهالكة و 

تصطف حولها أكواب معدنية يخيل إليك أنها نظيفة من شدة تأثرها بأنوار السيارات 

العابرة و أضواء المحال التجارية وما يساعد على ذلك نفحات الهواء التي تحركها بين 

الفينة والأخرى، إذ لم يكن لها قاعدة مستوية لجعلها ثابتة على الموائد.،،،بالرغم من 

بدائية هذا المكان إلا أنه وما أن تغيب الشمس حتى تؤمه جموع غفيرة،فيأتيه القاصي 

والداني،والغني والفقير يستويان عند موائدة،،،لا لشئ إلا لجودة ما يقدم من طعام في 

هذا المكان،،صنف واااحد فقط ،،صنف مستخلص من الفول المصري،،ماؤه فقط وليس 

هو نفسه إذ لم يحدث قط أن رأيت فولة واحدة تحوم في هذا المطعم،و…

مقطورة.. بلا قطار !!

صورة
ما أن وضعت قدمي اليمنى على أول درج من سلم عربة القطار،الذي ما بقيت منه إلا 
هذه (المقطورة) المتهالكة. القابعة في وسط محطة السكة حديد ..الخرطوم.. حتى سرت 
في جسدي قشعريرة آلفتها... تلك التي تجعلني مبعثرا في بداية اﻷمر... ثم .. رويدا... 

القس !!

صورة
جوزيف إغنر  رسام نمساوي عاش في القرن التاسع عشر، كان رجل حزين بائس.  قرر إنهاء حياته في وقت مبكر جدا، في سن الثامنة عشر علق لنفسه حبلا وهم بشنق نفسه، لكن فجأة وبصورة غامضة مر قس من طائفة الكابتشين وأقنعه بالعدول عن قتل نفسه. ثم مرت أربعة أعوام عجاف لم تتحسن خلالها أحوال إغنر، فقرر إنهاء حياته وتهيأ لشنق نفسه مجددا، وهذه المرة أيضا ظهر نفس القس السابق وأقنعه بالعدول عن الانتحار. ثم مرت سنوات انغمس خلالها اغنر بالعمل السياسي، فألقي القبض عليه عام 1848 بتهمة المشاركة في ثورة فيينا، وأصدرت السلطات حكما سريعا عليه بالإعدام بواسطة المقصلة، لكن هذه المرة أيضا وبطريقة ما ظهر نفس قس الكابتشين وأقنع السلطات بالعدول عن إعدامه!. لكن أخيرا، وفي عام 1886 نجح إغنر في إنهاء حياته منتحرا بطلقة من مسدسه. إلا أن غرابة القصة لا تنتهي هنا، فالرجل الذي قام بتجهيز جنازة إغنر وتولى مراسم دفنه وتأبينه كان نفس قس الكابتشين الذي أنقذ حياته ثلاث مرات في السابق!.

أعمال عالميه

صورة
يقوم الفنان الأمريكي راسل باول برسم صور واقعية مباشرة على راحة يده، ثم يطبعها 

على الورق ,بدلا من الرسم مباشرة على الورق

إنه يرسم لوحاته بسرعة مدهشة بحيث لا يعطي فرصة للطلاء بأن يجف.

بعض أعماله :

أعمال عالميه

صورة
تستخدم الفنانة الايطالية جوليا بيرنارديللي (27 عاما) القهوة والعسل والشوكولاتة لرسم لوحات مدهشة
تقول انها لا تخطط لرسم لوحاتها مسبقا . بل تبدا فى الرسم بحيث لا تكون تعرف النتيجه النهائيه للوحه .
اتركم مع بعض من أعمالها المدهشه :

الرسم بالكلمات

صورة
جمال هذا الفن 
هوان الكلمة تتحول الى ريشة ترسم أجمل اللوحات 
حينما لا يكتفى الخطاط بالكتابه والتخطيط فقط , بل يصعد وينزل فى كتابة الجمل حسب تخيله وبعد نظره ليخرج لوحه فنيه رائعه.
فن الرسم بالكمات فن مميز يحتاج الى مهاره ودقة . وموهبه حقيقه فليس كل من خط الخط يستطيع ان يرسم بالكلمات .
أتركم معبعض الاعمال المختلفه لهذا الفن :

الطريق الى الكرمك

صورة
تبقت أيام قلائل وندلف إلى العام الخامس والتسعين بعد التسعمائة وألف. ونحن على 

أعتاب نهاية المرحلة الثانوية.ليسقط بذلك عاما آخر من أعمارنا،يضاف إلى رصيد 

خبراتنا الغضة، المعجونة بعسل الطفولة وملح الشباب. كانت مدرسة الدمازين الثانوية 

في أبهى حللها.فالدورة المدرسية المقامة بعروس البحر اﻷحمر على اﻷبواب. واﻹعداد 

لذلك اليوم في أوجه؛ مسرح - موسيقى - شعر - قصة - رسم وتلوين - رياضة - كديت